العاهل الأردني: أجندة إضراب المعلمين عبثية

العاهل الأردني: أجندة إضراب المعلمين عبثية


المشاهدات : 81

اعتبر ملك الأردن عبد الله الثاني، أن أجندات أضراب المعلمين كانت بعيدة عن مصلحة الطالب والمعلم والتعليم. وقال الملك عبد الله الثاني، عبر تغريدة في "تويتر": "سعادتي برؤية الطلبة في مدارسهم كبيرة وأهنئ المعلمين بيومهم العالمي. تابعت تفاصيل الإضراب وبعضها كان مؤلماً بعبثيته وأجنداته البعيدة عن مصلحة الطالب والمعلم والتعليم، فكان لا بد من إنهاء الاستعصاء خدمة للعملية التعليمية. الثمن الأكبر كان تعريض مصلحة الطلبة للإعاقة، وهذا يجب ألا يتكرر". وعادت الحياة تنبض من جديد في مدارس الأردن، صبيحة فك إضراب المعلمين، بعد اتفاقات بين طرفي الأزمة، والتي استمرت شهراً كاملاً. وتأتي تغريدة ملك الأردن، وسط اتهامات وجهت لجماعة الإخوان الملسلمين بالوقوف وراء الإضراب والتحريض. وأعلنت الحكومة ونقابة المعلمين بالأردن، في الساعات الأولى من صباح الأحد، إنهاء أطول إضراب في تاريخ البلاد، واستئناف الدراسة اليوم بعد أن قدم رئيس الوزراء عمر الرزاز، اعتذاراً للمعلمين عن "انتهاكات" تعرضوا لها في احتجاجات سبتمبر (أيلول) الماضي، والتوصل إلى اتفاق بين الجانبين بشأن نسب الزيادة في الراتب. وبدأت الأزمة بين المعلمين والحكومة في 5 سبتمبر (أيلول) الماضي، عقب اتهام معلمين قوات الأمن باستخدام القوة لفض وقفة احتجاجية نظمها معلمون بالعاصمة عمان للمطالبة بعلاوة مالية. وجراء ذلك، وتوقيف العشرات من المعلمين المحتجين آنذاك، سرعان ما تصاعدت الأزمة، حيث قرر المعلمون الدخول في إضراب مفتوح في العمل.