رقصة هورون... تحد بين أردوغان وعمدة إسطنبول

رقصة هورون... تحد بين أردوغان وعمدة إسطنبول


المشاهدات : 123

تحدى عمدة إسطنبول أكرم إمام أوغلو الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، بمنافسته في رقصة الهورون التركية، بعد استثارة جدال بينهما حول نقص محتمل للمياه. وقال أردوغان يوم الثلاثاء، إنّ إسطنبول قد تواجه شحًا في المياه في الأشهر الـ3 المقبلة، مؤكدًا أن على إمام أوغلو أن يكون مستعدًا للعقبات المقبلة، وفقًا لموقع "أهفال نيوز". وقال أردوغان، مشيرًا إلى صعوبة المشاكل المقبلة بتشبيهها برقصة الهورون التقليدية في منطقة البحر الأسود، والتي تتميز بحركات متوترة وسريعة: "عليك حل هذه الهورون بما أنك بدأتها". ورد عليه إمام أوغلو متحديًا إياه: "لا أعرف سياسيًا يستطيع رقص الهورون أفضل مني، أتمنى أن نرقصها سوية في يوم من الأيام". وقال إمام أوغلو أنّ أردوغان أعلن، قبل الانتخابات المحلية هذا العام، عدم وجود مخاطر نقص مياه في إسطنبول حتى عام 2040، قبل أن يجد الوضع عكس ذلك تمامًا، بعد فوز الأول بانتخابات إعادة الترشيح لمنصب العمدة في حزيران/يونيو. وتواجه المدينة اليوم نقصًا محتملًا في المياه، بعد أكثر من 3 أشهر من انخفاض معدل هطول الأمطار، حسبما ذكر إمام أوغلو، الذي أكد أنّ إدارته تعمل على وضع خطط لحل المشكلة. وتعتبر الهورون رقصة تقليدية في منطقة البحر الأسود، تشبه الرقصات الفارسية وشرق الأوسطية، إذ تتألف من مجموعة من الراقصين الذين يشكلون حلقة، مع عدم وجود قائد واحد للرقصة، وتتميز بالهز السريع للجزء العلوي من الجذع. ويذكر أنّ كلا من السياسيين ينحدر من منطقة البحر الأسود، حيث هاجرت عائلة أردوغان من ريزي في تلك المنطقة إلى إسطنبول، في حين ينحدر إمام أوغلو من مقاطعة ترابزون الشمالية.