نادٍ جزائري يتبرع بجزء من رواتب لاعبيه لمكافحة كورونا

نادٍ جزائري يتبرع بجزء من رواتب لاعبيه لمكافحة كورونا


المشاهدات : 135

يواصل الرياضيون الجزائريون إبداء تفاعلهم وتضامنهم مع إجراءات المكافحة التي أطلقها المواطنون والسلطات المحلية تجاه فيروس كورونا الجديد، الذي تفشى في الكثير من المناطق بالبلاد، وأدى إلى وفاة 11 شخصاَ من 90 مصاباً، في آخر إحصائية من وزارة الصحة الجزائرية. وقررت إدارة نادي شباب بلوزداد الجزائري التبرع بجزء من رواتب لاعبيها من أجل مواصلة مكافحة انتشار وباء فيروس كورونا الجديد، الذي تسبب كذلك في إيقاف أغلب النشاطات الرياضية عبر العالم. وصرح شرف الدين عمارة، المدير العام لشركة "مادار" المالكة لنادي شباب بلوزداد، أن لاعبي الفريق سيتبرعون بـ25 بالمئة من رواتبهم لمكافحة فيروس كورونا الجديد في الجزائر، وقال للإذاعة المحلية الثالثة: "أؤكد لكم أن الجميع داخل الفريق سيتبرعون بـ25 بالمئة من رواتبهم لمُكافحة الوباء في بلادنا، نتمنى السلامة للجميع. عليهم التزام التعليمات من أجل الحد من انتشار الفيروس". ويقدم نادي شباب بلوزداد موسماً مميزاً جعله متصدراً لجدول ترتيب الدوري، وبفارق ثلاث نقاط فقط على الملاحق مولودية الجزائر، وهو ما جعل جماهير "السياربي" تحلم بإعادة اللقب الغائب عن خزائن الفريق منذ عام 2001، وهو هدف سيتم العمل عليه عند استئناف المنافسات الرياضية في البلاد.