بوتين يعلن تأجيل استفتاء تصفير ولايته وسط انتشار كورونا

بوتين يعلن تأجيل استفتاء تصفير ولايته وسط انتشار كورونا


المشاهدات : 84

أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، اليوم الأربعاء، عن تأجيل موعد استفتاء تعديل الدستور الروسي الذي كان من المقرر إجراؤه يوم 22 إبريل/ نيسان المقبل، دون ذكر موعد جديد، وذلك على خلفية انتشار فيروس كورونا حول العالم، والزيادة المطردة في أعداد المصابين في روسيا. وقال بوتين في كلمة متلفزة إن "أولويتنا القصوى هي صحة الناس وحياتهم وأمانهم"، قبل أن يضيف: "سنقيّم كيفية تطور الوضع في الأقاليم والبلاد بشكل عام، وبعد سماع رأي الأطباء والخبراء، سنتخذ قراراً بشأن يوم جديد للتصويت". كذلك أعلن الرئيس الروسي أن الأسبوع المقبل سيكون أسبوع عطلة مدفوعة الأجر خلال الفترة من 28 مارس/ آذار إلى 5 إبريل/ نيسان المقبل، مشدداً على أن مثل هذا الإجراء سيتيح الحد من انتشار الفيروس، ومؤكداً استمرار عمل المؤسسات الطبية والصيدليات ووسائل النقل العام وجهات السلطة بمستوياتها كافة خلال تلك الفترة. كذلك كشف بوتين عن حزمة من إجراءات دعم السكان لمواجهة الظروف الاقتصادية العصيبة الناجمة عن تفشي الوباء، بما فيها صرف معونة إضافية للعائلات عن الأطفال دون الثالثة من العمر، وتأجيل دفعات أقساط القروض الاستهلاكية والرهن العقاري لمن يتراجع دخله بنسبة تزيد عن 30 في المائة، وإجراءات أخرى. وكانت صحيفة "فيدوموستي" الروسية قد ذكرت، يوم الإثنين الماضي، أن الكرملين اتخذ قراراً سياسياً بتأجيل موعد الاستفتاء على التعديلات الدستورية التي من شأنها "تصفير" عدد ولايات بوتين والسماح له بالترشح لولايتين إضافيتين في عامي 2024 و2030. وفي تلك الأثناء، ارتفع عدد المصابين بفيروس كورونا في روسيا إلى 658 حالة، ثلثاها تقريباً في العاصمة موسكو وضواحيها، وقد تم تسجيل 163 منها خلال الـ24 ساعة الماضية. ولمواجهة تمدد الفيروس، أعلنت سلطات موسكو اليوم عن تعليق عمل المكتبات والملاهي الليلية ودور العرض وغيرها من المنشآت الترفيهية، بينما سيقتصر عمل عيادات الأسنان على تقديم خدمات طارئة.