مايكروسوفت تمنع بيع تقنيتها للتعرف على الوجوه للشرطة الأمريكية

مايكروسوفت تمنع بيع تقنيتها للتعرف على الوجوه للشرطة الأمريكية


المشاهدات : 243

سارت شركة "مايكروسوفت" الأمريكية أمس الخميس على خطى كل من "آي بي إم" و"أمازون" بإعلان امتناعها عن بيع تقنية التعرف على الوجه إلى الشرطة، في استجابة لمطالب المساواة بين الأعراق ورفضاً لوحشية الشرطة في الولايات المتحدة، في أعقاب مقتل المواطن أسمر البشرة جورج فلويد على يد شرطي في مينيابوليس. وأوضحت الشركة عبر بيان لها "لن نبيع تقنية التعرف على الوجه لأجهزة الشرطة الأمريكية، وسنواصل الامتناع عن ذلك حتى يكون في البلاد قانون قوي وراسخ لحقوق الإنسان". يأتي رد "مايكروسوفت" في نفس الأسبوع الذي أعلنت فيه عملاقاً التقنيات الأمريكيتين "آي بي إم" و"أمازون" إجراءات مماثلة، حيث قررت "آي بي إم" وقف جميع العمليات التي تتضمن تقنية التعرف على الوجه، كما علقت "أمازون" بيع تقنياتها للشرطة لمدة عام. كانت سان فرانسيسكو أصبحت العام الماضي أول مدينة كبيرة في الولايات المتحدة تمنع جميع أجهزة الحكومة- بما فيها الشرطة- من استخدام تقنية التعرف على الوجه التي تستخدمها السلطات للتعرف على المجرمين رغم انتقادات المنظمات المدافعة عن الحقوق المدنية.